منتدى عباد الرحمن الإسلامي الاجتماعي

لتوعية المسلمين بشؤون دينهم ودنياهم ونبذ التحزب والتمذهب والطائفية ولإنشاء مجتمع متوحد على ملة أبينا إبراهيم وسنة سيدنا محمد (عليهم الصلاة والسلام)
 
الرئيسيةالتسجيلدخول
الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي أَنزَلَ عَلَى عَبْدِهِ الْكِتَابَ وَلَمْ يَجْعَل لَّهُ عِوَجًا * قَيِّمًا لِّيُنذِرَ بَأْسًا شَدِيدًا مِن لَّدُنْهُ وَيُبَشِّرَ الْمُؤْمِنِينَ الَّذِينَ يَعْمَلُونَ الصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ أَجْرًا حَسَنًا * مَاكِثِينَ فِيهِ أَبَدًا * وَيُنذِرَ الَّذِينَ قَالُوا اتَّخَذَ اللَّهُ وَلَدًا * مَّا لَهُم بِهِ مِنْ عِلْمٍ وَلا لِآبَائِهِمْ كَبُرَتْ كَلِمَةً تَخْرُجُ مِنْ أَفْوَاهِهِمْ إِن يَقُولُونَ إِلاَّ كَذِبًا * فَلَعَلَّكَ بَاخِعٌ نَّفْسَكَ عَلَى آثَارِهِمْ إِن لَّمْ يُؤْمِنُوا بِهَذَا الْحَدِيثِ أَسَفًا * إِنَّا جَعَلْنَا مَا عَلَى الأَرْضِ زِينَةً لَّهَا لِنَبْلُوَهُمْ أَيُّهُمْ أَحْسَنُ عَمَلا * وَإِنَّا لَجَاعِلُونَ مَا عَلَيْهَا صَعِيدًا جُرُزًا * أَمْ حَسِبْتَ أَنَّ أَصْحَابَ الْكَهْفِ وَالرَّقِيمِ كَانُوا مِنْ آيَاتِنَا عَجَبًا * إِذْ أَوَى الْفِتْيَةُ إِلَى الْكَهْفِ فَقَالُوا رَبَّنَا آتِنَا مِن لَّدُنكَ رَحْمَةً وَهَيِّئْ لَنَا مِنْ أَمْرِنَا رَشَدًا
الموسوعة الحديثية http://www.dorar.net/enc/hadith
تَنْزِيلٌ مِنْ رَبِّ الْعَالَمِينَ http://tanzil.net
إِنَّ هُدَى اللَّـهِ هُوَ الْهُدَىٰ
قال عليه الصلاة والسلام في حجة الوداع (الا أخبركم بالمؤمن: من أمنه الناس على أموالهم وأنفسهم ، والمسلم من سلم الناس من لسانه ويده ، والمجاهد من جاهد نفسه في طاعة الله ، والمهاجر من هجر الخطايا والذنوب)
شاطر | 
 

  قصة جميلة وعبرة رائعة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ايهاب احمد اسماعيل
مدير المنتدى
avatar

نقاط : 3051
السٌّمعَة : 42
تاريخ التسجيل : 18/05/2018

مُساهمةموضوع: قصة جميلة وعبرة رائعة   السبت مايو 19, 2018 2:05 am

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته 
--------- 
قصة جميلة وعبرة رائعة
قصة فتاة ذات حسن وجمال واخلاق وتزوجها رجل من عشيرتها 
وبعد مدة عام من زواجه خرج للصيد ومعه ابناء عمه واصدقائه وعن طريق الخطأ قتل احد ابناء عمه .. 
فحزن لذلك حزنا شديدا رغم مسامحة اهل المقتول له .. ورحل عن دياره واقربائة ليطيب خاطرهم بالبعد عن الاهل والاقارب وتوجه الى ديرة ثانيه وكان يجلس كل ليلة عند
الشيخ في مجلسه كما هي عادات الرجال في السابق يذهبون عند شيخ القبيله للسمر وتدارس امورهم وفي احد الايام مر الشيخ من عند بيت الرجل وشاهد زوجته وكانت في غاية
الجمال تسحر الالباب وبقيت عالقه المرأه في ذهنه لم يشاهد مثل ذاك الجمال في حياته ..
وخطرت له فكره شيطانيه ان يبعد الزوج عن البيت وفي مجلسه قال لجماعته ” الديرة الفلانيه يقال ان فيها ربيع واريد ان ارسل اليها رجال يتأكدون لنذهب هناك ” واختار
ثلاثه من الرجال ومن بينهم زوج المرأه الجميله وقال له اننا لانريد ان نكلفك ولكني سمعت بانك خبير في الطرق .. والمكان الذي ذكره يستغرق ثلاث ايام.. ذهاب الفرسان
من عنده وعندما ارخى الليل سدوله وانتظر الى ان تنام الناس سار الى بيت الرجل حيث لم يكن سوى المرأه وحيده وكانت نائمه وقبل ان يصل ارتطم في العامود واحدث صوتاً
!! 
افاقت المرأه على الصوت وهي تحمل السلاح وقالت : من في البيت ؟
قال انا فلان شيخ العرب اللي انتم نازلين عنده .
فقالت : حياك الله وشتامر ؟ 
فاخذ يسأل ان كانو يحتاجون لشيء واخذ يتغزل بجمالها وقال انذهلت يوم رأيتك واريد قربك وانا حاضر في كل ما تطلبينه.

فاحتارت المرأة وعلمت ان نيته سوء وماذا تفعل فان صاحت قد يتهمها الناس ولايصدقونها .. وان سكتت ودافعت عن نفسها وقتلته وقالت انه اراد ان يعتدي علي خافت ان
يكذبوها ايضا وخاصة هي غريبه ..
فاهتدت لحيلة تبعده عنها لبعض الوقت وقالت انت رجل ونعم الرجل ولاترد وشكرا لكل ما عرضت ولكن اريد ان اختبرك واسألك عن لغز ان حللته فانا ايضا يسعدني قربك ..
فطار من شدة الفرح وقال هاتي ما عندك. 
فانشأت تقول :

انشدك عن غدير الحيا لو جاف
وانشدك على الملح شدواه لوجاف
وعن اسطورن ماهي بحبر لو جاف
انحصت بيهن العدله والرديه

فاحتار في امره وقال امهليني ليوم غدا فقالت لك ذلك .. وذهب الشيخ الى بيته بخفي حنين وفي الليل كان الرجال جالسين في مجلسه سأل الشيخ السؤال نفسه للمجلس وكل
رد على قدر فهمه للموضوع. 
وكان احد الشيوخ المحنكين موجود في المجلس وسأل شيخ العشيرة هل صاحب اللغز امراة ام رجل ..
قال : امرأة .
فتنهد ونظر للشيخ وسكت .
الى ان ذهب الجميع ولم يبقى الا شيخ العشيرة وذلك الشيخ .
وقال له الشيخ : انت ماجاوبت على سؤالي؟

فرد الشايب : اعرف الجواب ولكنني اردت ان يخلو المجلس ولا نبقى الا انا وانت لاجيبك 
فقال :;شيخ انته عايل على احد ؟
فقال : لا ماذا تعرف هل انا اعتدي على احد ولكن اخبرني عن تفسير البيت .
قال الشايب : على كل حال انت قلت صاحب اللغز امرأة وان كانت كذلك .. 
فهي تعني بقولها (انشدك عن غدير الحيا لوجاف) تعني اذا طار الحيا من الرأس فلا علاج له وشبهته بالغدير الذي لايستغني اهل الباديه عنه فان ذهب وجف هلك الناس
وقد قيل قديما (ان لم تستحي فاصنع ماشأت) قال هذه واحده ..
قال شيخ العشيرة والثانية .. قال : اما الملح لو جاف فتعني ان الاشياء تعالج بالملح حتى لاتفسد والملح هو العلاج فمن الذي يعالج الملح اذا فسد وتقصد بذلك كبير
القوم يحتكم الناس له فان كان فاسدا فبما يعالج فسلام على الدنيا وقالو قديما 
يا كبراء الناس ياملح البلد 
بما يداوى الملح اذا الملح فسد ..
اما السطور التي لم تكتب بقلم حبر او جاف فتقصد ما يدون من صحيفة الانسان من اعماله ان كانت اعمال خير او شر فكيف ننسى يوم الحساب وكل انسان كتبت سيئاته وحسناته
في كتاب لايغادر صغيرة ولا كبيره. 

فصدم الشيخ من الجواب وكانت هذه الاجابه صحوة لضميره النائم واصابه الخجل من فعلته وكتم الامر ولم يحدث به احد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
متصل
 
قصة جميلة وعبرة رائعة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى عباد الرحمن الإسلامي الاجتماعي :: وَقُل لِّعِبَادِي يَقُولُوا الَّتِي هِيَ أَحْسَنُ :: طرائف القلوب-
انتقل الى: