منتدى عباد الرحمن الإسلامي الاجتماعي

لتوعية المسلمين بشؤون دينهم ودنياهم ونبذ التحزب والتمذهب والطائفية ولإنشاء مجتمع متوحد على ملة أبينا إبراهيم وسنة سيدنا محمد (عليهم الصلاة والسلام)
 
الرئيسيةالتسجيلدخول
الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي أَنزَلَ عَلَى عَبْدِهِ الْكِتَابَ وَلَمْ يَجْعَل لَّهُ عِوَجًا * قَيِّمًا لِّيُنذِرَ بَأْسًا شَدِيدًا مِن لَّدُنْهُ وَيُبَشِّرَ الْمُؤْمِنِينَ الَّذِينَ يَعْمَلُونَ الصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ أَجْرًا حَسَنًا * مَاكِثِينَ فِيهِ أَبَدًا * وَيُنذِرَ الَّذِينَ قَالُوا اتَّخَذَ اللَّهُ وَلَدًا * مَّا لَهُم بِهِ مِنْ عِلْمٍ وَلا لِآبَائِهِمْ كَبُرَتْ كَلِمَةً تَخْرُجُ مِنْ أَفْوَاهِهِمْ إِن يَقُولُونَ إِلاَّ كَذِبًا * فَلَعَلَّكَ بَاخِعٌ نَّفْسَكَ عَلَى آثَارِهِمْ إِن لَّمْ يُؤْمِنُوا بِهَذَا الْحَدِيثِ أَسَفًا * إِنَّا جَعَلْنَا مَا عَلَى الأَرْضِ زِينَةً لَّهَا لِنَبْلُوَهُمْ أَيُّهُمْ أَحْسَنُ عَمَلا * وَإِنَّا لَجَاعِلُونَ مَا عَلَيْهَا صَعِيدًا جُرُزًا * أَمْ حَسِبْتَ أَنَّ أَصْحَابَ الْكَهْفِ وَالرَّقِيمِ كَانُوا مِنْ آيَاتِنَا عَجَبًا * إِذْ أَوَى الْفِتْيَةُ إِلَى الْكَهْفِ فَقَالُوا رَبَّنَا آتِنَا مِن لَّدُنكَ رَحْمَةً وَهَيِّئْ لَنَا مِنْ أَمْرِنَا رَشَدًا
الموسوعة الحديثية http://www.dorar.net/enc/hadith
تَنْزِيلٌ مِنْ رَبِّ الْعَالَمِينَ http://tanzil.net
إِنَّ هُدَى اللَّـهِ هُوَ الْهُدَىٰ
قال عليه الصلاة والسلام في حجة الوداع (الا أخبركم بالمؤمن: من أمنه الناس على أموالهم وأنفسهم ، والمسلم من سلم الناس من لسانه ويده ، والمجاهد من جاهد نفسه في طاعة الله ، والمهاجر من هجر الخطايا والذنوب)
شاطر | 
 

  تتركني و تطلب من أقل عبدٍ لي

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ايهاب احمد اسماعيل
مدير المنتدى
avatar

نقاط : 3603
السٌّمعَة : 83
تاريخ التسجيل : 18/05/2018

مُساهمةموضوع: تتركني و تطلب من أقل عبدٍ لي   السبت مايو 19, 2018 1:37 am

 السلام عليكم ورحمة الله وبركاته 
------------ 
دخل عالم على ملك طاغٍ مستبد بأحكامه
 فذكر العالم للملك خروجه عن الحق،
 فغضب وأمر بحبس العالم، 
وبعد سبع سنوات جلس الملك يوماً للمظالم
 و تذكر كلام العالم، فأمر به فأُحضرَ بين يديه .
قال له الملك :
 قد ركبت معي مركب الخطر حين كلمتني بكلام غليظ . 
قال العالم :  
أنا طبيبٌ إذا دخلتُ على مريض أنصحه . 
فقال الملك : 
 و من أمرك أن تقول لي ذلك . 
قال العالم :  
و أنت من أمرك أن تجلس على هذا الكرسي للقضاء ؟ 
فقال الملك : أمرني أمير البلاد . 
قال العالم : 
و أنا أمرني رب العباد . 
فقال الملك :  
أما علمت أنَّ من تجرأ على السلطان 
فقد عرض نفسه للهلاك ! 
قال العالم :
و أنت أما علمت أن من تجرأ على الرحمن يلقى في النيران ! 
فقال الملك : 
 لم تقل العلماء مثل قولك هذا ؟ 
قال العالم :  
يخافون من سجن سبع سنوات
 و أنا أقتضى بسيدنا يوسف السجن 
أحب إلي من ابتغاء رضاك أو اختشاءِ بلاك، 
 فطاب قلب الملك وقال للعالم :  
اطلب مني ما تريد . 
قال أنا شيخ ردَّ عليَّ شبابي . 
فقال الملك : لا أقدر على ذلك . 
قال العالم : نجني من الموت . 
 فقال الملك : ليس لي ذلك . 
قال العالم : 
أنا على باب من يقدر على ذلك كله 
فقال الملك: سألتك أن
 لا تبرح حتى تطلب مني شيئاً، 
فلتفت العالم فأبصر عبداً دميم الخلق 
 فقال إن كان و لا بد فإني أطلب من عبدك هذا 
 و ليس منك . 
فقال الملك : هذا جهل منك , 
 تتركني و تطلب من أقل عبدٍ لي . 
قال العالم : 
أغضبت حين قلت أطلب من عبدك هذا .  
و أنا أخاف أن يغضب علي  مولاي 
و يقول تتركني و تطلب من أقل عبد لي 
فقال الملك : 
لا تبرح مكانك ما لم تطلب مني شيئاً . 
قال العالم : 
احمل لي ثلاثة أكياس حنطة على ظهرك 
فقال الملك : لو قدرت لفعلت . 
قال العالم : إن كنت لا تقدر على حمل ثلاثة أكياسٍ من الحنطة على ظهرك فكيف تقدر على حمل أوزار الناس 
 { نحن بهذا الزمان لا نستطيع حمل أوزارنا }
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
تتركني و تطلب من أقل عبدٍ لي
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى عباد الرحمن الإسلامي الاجتماعي :: وَقُل لِّعِبَادِي يَقُولُوا الَّتِي هِيَ أَحْسَنُ :: طرائف القلوب-
انتقل الى: