منتدى عباد الرحمن الإسلامي الاجتماعي

لتوعية المسلمين بشؤون دينهم ودنياهم ونبذ التحزب والتمذهب والطائفية ولإنشاء مجتمع متوحد على ملة أبينا إبراهيم وسنة سيدنا محمد (عليهم الصلاة والسلام)
 
الرئيسيةالتسجيلدخول
الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي أَنزَلَ عَلَى عَبْدِهِ الْكِتَابَ وَلَمْ يَجْعَل لَّهُ عِوَجًا * قَيِّمًا لِّيُنذِرَ بَأْسًا شَدِيدًا مِن لَّدُنْهُ وَيُبَشِّرَ الْمُؤْمِنِينَ الَّذِينَ يَعْمَلُونَ الصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ أَجْرًا حَسَنًا * مَاكِثِينَ فِيهِ أَبَدًا * وَيُنذِرَ الَّذِينَ قَالُوا اتَّخَذَ اللَّهُ وَلَدًا * مَّا لَهُم بِهِ مِنْ عِلْمٍ وَلا لِآبَائِهِمْ كَبُرَتْ كَلِمَةً تَخْرُجُ مِنْ أَفْوَاهِهِمْ إِن يَقُولُونَ إِلاَّ كَذِبًا * فَلَعَلَّكَ بَاخِعٌ نَّفْسَكَ عَلَى آثَارِهِمْ إِن لَّمْ يُؤْمِنُوا بِهَذَا الْحَدِيثِ أَسَفًا * إِنَّا جَعَلْنَا مَا عَلَى الأَرْضِ زِينَةً لَّهَا لِنَبْلُوَهُمْ أَيُّهُمْ أَحْسَنُ عَمَلا * وَإِنَّا لَجَاعِلُونَ مَا عَلَيْهَا صَعِيدًا جُرُزًا * أَمْ حَسِبْتَ أَنَّ أَصْحَابَ الْكَهْفِ وَالرَّقِيمِ كَانُوا مِنْ آيَاتِنَا عَجَبًا * إِذْ أَوَى الْفِتْيَةُ إِلَى الْكَهْفِ فَقَالُوا رَبَّنَا آتِنَا مِن لَّدُنكَ رَحْمَةً وَهَيِّئْ لَنَا مِنْ أَمْرِنَا رَشَدًا
الموسوعة الحديثية http://www.dorar.net/enc/hadith
تَنْزِيلٌ مِنْ رَبِّ الْعَالَمِينَ http://tanzil.net
إِنَّ هُدَى اللَّـهِ هُوَ الْهُدَىٰ
قال عليه الصلاة والسلام في حجة الوداع (الا أخبركم بالمؤمن: من أمنه الناس على أموالهم وأنفسهم ، والمسلم من سلم الناس من لسانه ويده ، والمجاهد من جاهد نفسه في طاعة الله ، والمهاجر من هجر الخطايا والذنوب)
شاطر | 
 

 الفرق بين القرية و المدينة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
درة تكريت
مشرفة
avatar

نقاط : 3281
السٌّمعَة : 28
تاريخ التسجيل : 19/05/2018

مُساهمةموضوع: الفرق بين القرية و المدينة   الأحد مايو 20, 2018 3:30 pm

ايهاب احمد كتب:
 السلام عليكم ورحمة الله وبركاته 
------
 
يوسف عمر كتب:
(وَأَمَّا الْجِدَارُ فَكَانَ لِغُلامَيْنِ يَتِيمَيْنِ فِي الْمَدِينَةِ وَكَانَ تَحْتَهُ كَنزٌ لَّهُمَا وَكَانَ أَبُوهُمَا صَالِحًا فَأَرَادَ رَبُّكَ أَنْ يَبْلُغَا أَشُدَّهُمَا وَيَسْتَخْرِجَا كَنزَهُمَا رَحْمَةً مِّن رَّبِّكَ وَمَا فَعَلْتُهُ عَنْ أَمْرِي ذَلِكَ تَأْوِيلُ مَا لَمْ تَسْطِع عَّلَيْهِ صَبْرًا)

وأما الجدار فكان لغلامين يتيمين في المدينة.. الغلامين اليتيمين
إذن لم يبلغا الحلم 
لان اليُتم ينتهي بالبلوغ 

وكان تحته كنز لهما .. كان تحت الجدار كنز لهما 
واختلف العلماء هنا
هل هو كنز من ذهب وفضة 
كيف وقد نهى الله عن تكنيزهما 
ثم قالوا: ما أخرج زكاته فليس بكنز
فلعل الأب قد أخرج زكاة هذا الكنز 
وعلم أولاده كيف يفعلون ذلك فيما لو وجدوه

وقال البعض الآخر
بل الكنز هنا صحائف من علم 
والعلم كنز

وقال البعض هو لوح من معدن
مكتوب فيه كلام حكمة 
والله أعلم

وكان ابوهما صالحا.. إذن 
فالله يحفظ الصالحين في أولادهم 
حتى وإن مات الآباء
وتلك هي العلة 

فأراد ربك أن يبلغا أشدهما .. اليتيمين 
بلاغ الأشد أي قوة العقل والجسم 

ويستخرجا كنزهما .. دخول السين والتاء
يعني هناك جهد لهما سيكون مبذولا

رحمة من ربك .. أي ما أعترضت عليه يا موسى
كانت رحمة من ربك 

وما فعلته عن أمري.. فهو بأمر الله سبحانه 
ولذلك رجح بعض العلماء نبوة الخضر

ذلك تأويل ما لم تسطع عليه صبرا.. أي ما قصصت عليك من علل
وأمور خفيت عنك 
هو تفسير ما لم تصبر عليه

ولاحظ أن الفرق بين (تسطع) و (تستطع)
هو إن التاء حين تدخل على الفعل 
يعني هناك محاولة 
بعكس الأولى التي تعني التوقف

ملاحظة أخرى مهمة
أن القرية التي دخلها موسى والخضر
قد تحولت إلى مدينة بالتعليل
فما السبب

السبب هو أن القرآن يعتمد على طبيعة السكان
في وصف الأمكنة والتجمعات السكانية 
فإذا كان المجتمع متفقا على فكرة واحدة أو مهنة واحدة 
سماه (قرية)

مثلا في سورة (يس)
يقول (واضرب لهم مثلا أصحاب القرية إذ جاءها المرسلون)
ثم يقول (وجاء من أقصى المدينة رجلا يسعى)
فكيف انقلبت القرية إلى مدينة ببلاغة مدهشة 
لأن هذه البلدة حين وصلها المرسلون
كانت متفقة على الكفر فسماها الله (قرية)
لكن
إذا كان المجتمع فيه منافقين ومؤمنين 
تحولت القرية إلى مدينة 

كذلك في بلدة النبي لوط (عليه السلام)
يقول الله (ونجيناه من القرية التي كانت تعمل الخبائث)
ولم يقل مدينة 
لأن المؤمنين كانوا عبارة عن بيت واحد فقط 
(فَمَا وَجَدْنَا فِيهَا غَيْرَ بَيْتٍ مِنَ الْمُسْلِمِينَ)

وحين اجتمع المنافقون والمؤمنون في المدينة المنورة
قال الله (ومن أهل المدينة مردوا على النفاق)
ولم يقل (ومن أهل القرية)

فالإهلاك يكون على القرى فقط 
على المتفقين فقط 
وإذا سكت الصالح ولم يأمر بالمعروف وينهى عن المنكر
فهو منهم 
(وَمَا كَانَ رَبُّكَ لِيُهْلِكَ القُرَى بِظُلْمٍ وَأَهْلُهَا مُصْلِحُونَ)

كذلك في سورة الكهف
حين أضاف الخضر الولدين إلى المجتمع البخيل اللئيم
قال (قرية)
وحين أضاف الولدين إلى أبوهم الصالح 
قال (مدينة)


*** *** ***
﴿إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ التَّوَّابِينَ وَيُحِبُّ الْمُتَطَهِّرِينَ ﴾
سورة البقرة - آية 222


*** *** ***

Like a Star @ heaven    ملتقانا الجنة ان شاء الله    Like a Star @ heaven

*** *** ***
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
درة تكريت
مشرفة
avatar

نقاط : 3281
السٌّمعَة : 28
تاريخ التسجيل : 19/05/2018

مُساهمةموضوع: رد: الفرق بين القرية و المدينة   الأحد مايو 20, 2018 3:31 pm


رند الناصري كتب:
وعليك السلام أخي أمين

أم القرى لأن مكة هي مركز الأرض الجغرافي
وأول مكان دحاه الله من اليابسة حين خلق الأرض
وقرية لأنها كانت متفقة على الشرك أيام الجاهلية
والله أعز وأعلم



*** *** ***
﴿إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ التَّوَّابِينَ وَيُحِبُّ الْمُتَطَهِّرِينَ ﴾
سورة البقرة - آية 222


*** *** ***

Like a Star @ heaven    ملتقانا الجنة ان شاء الله    Like a Star @ heaven

*** *** ***
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
درة تكريت
مشرفة
avatar

نقاط : 3281
السٌّمعَة : 28
تاريخ التسجيل : 19/05/2018

مُساهمةموضوع: رد: الفرق بين القرية و المدينة   الأحد مايو 20, 2018 3:31 pm


أمين كتب:
جزاك الله خيرا أختي رند

     إذا الأتفاق الذي به تحدد ( القريه من المدينه ) هو على أساس الأيمان أو توحيد الله

        لذا نهى الرسول صلى الله عليه وسلم عن كل مظاهر التفرقه بكل أشكالها
           وبين لنا أن الاساس هو
( الأيمان بالله )

                        والله أعلم


*** *** ***
﴿إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ التَّوَّابِينَ وَيُحِبُّ الْمُتَطَهِّرِينَ ﴾
سورة البقرة - آية 222


*** *** ***

Like a Star @ heaven    ملتقانا الجنة ان شاء الله    Like a Star @ heaven

*** *** ***
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
درة تكريت
مشرفة
avatar

نقاط : 3281
السٌّمعَة : 28
تاريخ التسجيل : 19/05/2018

مُساهمةموضوع: رد: الفرق بين القرية و المدينة   الأحد مايو 20, 2018 3:31 pm


رند الناصري كتب:
السلام عليك

لم أقل ذلك أخي أمين
القرية يعني متفقين على شيء .. كفر أو إيمان
المدينة يعني فيها مخاليط من الفريقين

واليوم نحن في زمن
لا يامر بالمعروف ولا ينهى عن المنكر الا قلة معدودين
بالتالي فنحن في قرى وليس مدن

والله اعز واعلم

السلام عليك


*** *** ***
﴿إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ التَّوَّابِينَ وَيُحِبُّ الْمُتَطَهِّرِينَ ﴾
سورة البقرة - آية 222


*** *** ***

Like a Star @ heaven    ملتقانا الجنة ان شاء الله    Like a Star @ heaven

*** *** ***
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الفرق بين القرية و المدينة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى عباد الرحمن الإسلامي الاجتماعي :: فَأْوُوا إِلَى الْكَهْفِ :: خواطر إيمانية-
انتقل الى: