منتدى عباد الرحمن الإسلامي الاجتماعي

لتوعية المسلمين بشؤون دينهم ودنياهم ونبذ التحزب والتمذهب والطائفية ولإنشاء مجتمع متوحد على ملة أبينا إبراهيم وسنة سيدنا محمد (عليهم الصلاة والسلام)
 
الرئيسيةالتسجيلدخول
الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي أَنزَلَ عَلَى عَبْدِهِ الْكِتَابَ وَلَمْ يَجْعَل لَّهُ عِوَجًا * قَيِّمًا لِّيُنذِرَ بَأْسًا شَدِيدًا مِن لَّدُنْهُ وَيُبَشِّرَ الْمُؤْمِنِينَ الَّذِينَ يَعْمَلُونَ الصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ أَجْرًا حَسَنًا * مَاكِثِينَ فِيهِ أَبَدًا * وَيُنذِرَ الَّذِينَ قَالُوا اتَّخَذَ اللَّهُ وَلَدًا * مَّا لَهُم بِهِ مِنْ عِلْمٍ وَلا لِآبَائِهِمْ كَبُرَتْ كَلِمَةً تَخْرُجُ مِنْ أَفْوَاهِهِمْ إِن يَقُولُونَ إِلاَّ كَذِبًا * فَلَعَلَّكَ بَاخِعٌ نَّفْسَكَ عَلَى آثَارِهِمْ إِن لَّمْ يُؤْمِنُوا بِهَذَا الْحَدِيثِ أَسَفًا * إِنَّا جَعَلْنَا مَا عَلَى الأَرْضِ زِينَةً لَّهَا لِنَبْلُوَهُمْ أَيُّهُمْ أَحْسَنُ عَمَلا * وَإِنَّا لَجَاعِلُونَ مَا عَلَيْهَا صَعِيدًا جُرُزًا * أَمْ حَسِبْتَ أَنَّ أَصْحَابَ الْكَهْفِ وَالرَّقِيمِ كَانُوا مِنْ آيَاتِنَا عَجَبًا * إِذْ أَوَى الْفِتْيَةُ إِلَى الْكَهْفِ فَقَالُوا رَبَّنَا آتِنَا مِن لَّدُنكَ رَحْمَةً وَهَيِّئْ لَنَا مِنْ أَمْرِنَا رَشَدًا
الموسوعة الحديثية http://www.dorar.net/enc/hadith
تَنْزِيلٌ مِنْ رَبِّ الْعَالَمِينَ http://tanzil.net
إِنَّ هُدَى اللَّـهِ هُوَ الْهُدَىٰ
قال عليه الصلاة والسلام في حجة الوداع (الا أخبركم بالمؤمن: من أمنه الناس على أموالهم وأنفسهم ، والمسلم من سلم الناس من لسانه ويده ، والمجاهد من جاهد نفسه في طاعة الله ، والمهاجر من هجر الخطايا والذنوب)
شاطر | 
 

  المرء باصغريه قلبه ولسانه

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الودق
مشرفة
avatar

نقاط : 4321
السٌّمعَة : 47
تاريخ التسجيل : 19/05/2018

مُساهمةموضوع: المرء باصغريه قلبه ولسانه   السبت مايو 26, 2018 1:21 pm

ايهاب احمد كتب:
حينما ولي الخلافة عمر بن عبدالعزيز، وفدت الوفود من كل بلد لبيان حاجاتها وللتهنئة، فوفد عليه الحجازيون،
فتقدم غلام هاشمي للكلام، وكان حديث السن،
فقال عمر: لينطق من هو أسن(أكبر) منك. فقال الغلام:
أصلح الله أمير المؤمنين، إنما المرء بأصغريه قلبه ولسانه،
فإذا منح الله عبداً لساناً لافظاً، وقلباً حافظاً، فقد استحق الكلام وعرف فضله من سمع خطابه، ولو أن الأمر يا أمير المؤمنين بالسن لكان في الأمة من هو أحق بمجلسك هذا منك.
فقال عمر: صدقت، قل ما بدا لك، فقال الغلام: أصلح الله أمير المؤمنين، نحن وفد تهنئة لا وفد مرزئة، وقد أتيناك لمنَّ الله الذي منَّ علينا بك، ولم يقدمنا إليك إلا رغبة و رهبة، أما الرغبة فقد أتيناك من بلادنا، وأما الرهبة فقد أمنا جورك بعدلك.
فقال عمر: عظني يا غلام،

فقال: أصلح الله أمير المؤمنين،
إن ناساً من الناس غرهم حلم الله عنهم وطول أملهم وكثرة ثناء الناس عليهم فزلت بهم الأقدام فهووا في النار، فلا يغرنك حلم الله عنك وطول أملك وكثرة ثناء الناس عليك، فتزل قدمك، فتلحق بالقوم، فلا جعلك الله منهم، وألحقك بصالحي هذه الأمة،
ثم سكت.
فقال عمر: كم عمر الغلام، فقيل له:

ابن إحدى عشرة سنة، ثم سأل عنه فإذا هو من ولد سيدنا الحسين بن علي رضي الله عنهم، فأثنى عليه خيراً، ودعا له، وتمثَّل قائلاً:
تعلم فليس المرء يولد عالماً
وليس أخو علم كمن هو جاهلُ
فإن كبير القوم لا علم عنده
صغير إذ التفت عليه المحافلُ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الودق
مشرفة
avatar

نقاط : 4321
السٌّمعَة : 47
تاريخ التسجيل : 19/05/2018

مُساهمةموضوع: رد: المرء باصغريه قلبه ولسانه   السبت مايو 26, 2018 1:21 pm

ايهاب احمد كتب:
سورة البروج
بسم الله الرحمن الرحيم
والسماء ذات البروج (1) واليوم الموعود (2) وشاهد ومشهود (3) قتل أصحاب الأخدود (4)
النار ذات الوقود (5) إذ هم عليها قعود (6) وهم على ما يفعلون بالمؤمنين شهود (7)
وما نقموا منهم إلا أن يؤمنوا بالله العزيز الحميد (8.) الذي له ملك السماوات والأرض والله على كل شيء شهيد (9)
إن الذين فتنوا المؤمنين والمؤمنات ثم لم يتوبوا فلهم عذاب جهنم ولهم عذاب الحريق (10)
إن الذين آمنوا وعملوا الصالحات لهم جنات تجري من تحتها الأنهار ذلك الفوز الكبير (11)
إن بطش ربك لشديد (12)
إنه هو يبدئ ويعيد (13) وهو الغفور الودود (14) ذو العرش المجيد (15) فعال لما يريد (16) هل أتاك حديث الجنود (17)
فرعون وثمود (18)
بل الذين كفروا في تكذيب (19) والله من ورائهم محيط (20) بل هو قرآن مجيد (21)
في لوح محفوظ (22)

ايهاب احمد كتب:
3340 -


حدثنا محمود بن غيلان و عبد بن حميد المعنى واحد قالا حدثنا عبد الرزاق عن معمر عن ثابت البناني عن عبد الرحمن بن أبي ليلى عن صهيب
قال : كان رسول الله صلى الله عليه و سلم إذا صلى العصر همس والهمس في بعض قولهم تحرك شفتيه كأنه يتكلم فقيل له إنك يا رسول الله إذا صليت العصر همست
قال إن نبيا من الأنبياء كان أعجب بأمته فقال من يقوم لهؤلاء ؟
قأوحى الله إليه أن خيرهم بين أن أن أنتقم منهم وبين أن أسلط عليهم عدوهم فاختار النقمة فسلط عليهم الموت فمات منهم في يوم سبعون ألفا
قال وكان إذا حدث بهذا الحديث حدث بهذا الحديث الآخر
قال كان ملك من الملوك وكان لذلك الملك كاهن يكهن له فقال الكاهن انظروا لي غلاما فهما أو قال فطنا لقنا فأعلمه علمي هذا فإني أخاف أن أموت فينقطع منكم هذا العلم ولا يكون فيكم من يعلمه قال فنظروا له على ما وصف فأمره أن يحضر ذلك الكاهن وأن يختلف إليه فجعل يختلف إليه
وكان على طريق الغلام راهب في صومعة
قال معمر أحسب أن أصحاب الصوامع كانوا يومئذ مسلمين
قال فجعل الغلام يسأل ذلك الراهب كلما مر به فلم يزل به حتى أخبره فقال إنما أعبد اللهقال فجعل الغلام يمكث عند الراهب ويبطئ على الكاهن فأرسل الكاهن إلى أهل الغلام إنه لا يكاد يحضرني فأخبر الغلام الراهب بذلك
فقال له الراهب إذا قال لك الكاهن أين كنت ؟
فقل عند أهلي وإذا قال لك أهلك أين كنت فأخبرهم أنك كنت عند الكاهن
قال فبينما الغلام على ذلك إذ مر بجماعة من الناس كثير قد حبسهم دابة فقال بعضهم إن تلك الدابة أسدا قال فأخذ الغلام حجرا قال اللهم إن كان ما يقول الراهب حقا فأسألك أن أقتلها
قال ثم رمي فقتل الدابة فقال الناس من قتلها ؟
قالوا الغلام ففزع الناس وقالوا لقد علم هذا الغلام علما لم يعلمه أحد قال فسمع به أعمى فقال له إن أنت رددت بصري فلك كذا وكذا قال له لا أريد منك هذا
ولكن أرأيت إن رجع إليك بصرك أتؤمن بالذي يرده عليك ؟
قال نعم قال فدعا الله فرد عليه بصره فآمن الأعمى فبلغ الملك أمرهم فبعث إليهم فأتي بهم فقال لأقتلن كل واحد منكم قتلة لا أقتل بها صاحبه فأمر بالراهب والرجل الذي كان أعمى فوضع المنشار على مفرق أحدهما فقتله وقتل الآخر بقتلة آخرى
ثم أمر بالغلام فقال انطلقوا به إلى جبل كذا وكذا فألقوه من رأسه فانطلقوا به إلى ذلك الجبل فلما انتهوا به إلى ذلك المكان الذي أرادوا أن يلقوه منه جعلوا يتهافتون من ذلك الجبل ويتردون حتى لم يبق منهم إلا الغلام
قال ثم رجع فأمر به الملك أن ينطلقوا به إلى البحر فيلقونه فيه فانطلق به إلى البحر فغرق الله الذين كانوا معه وأنجاه
فقال الغلام للملك إنك لا تقتلني حتى تصلبني وترميني وتقول إذا رميتني بسم الله رب هذا الغلام
قال فأمر به فصلب ثم رماه فقال بسم الله رب هذا الغلام قال فوضع الغلام يده على صدغه حين رمي ثم مات
فقال الناس لقد علم هذا الغلام علما ما علمه أحد فإنا نؤمن برب هذا الغلام
قال فقيل للملك أجزعت أن خالفك ثلاثة فهذا العالم كلهم قد خالفوك
قال فخد أخدودا ثم ألقى فيها الحطب والنار ثم جمع الناس فقال من رجع عن دينه تركناه ومن لم يرجع ألقيناه في هذه النار فجعل يلقيهم في تلك الأخدود
قال يقول الله تعالى { قتل أصحاب الأخدود * النار ذات الوقود }
حتى بلغ { العزيز الحميد }
قال فأما الغلام فإنه دفن فيذكر أنه أخرج في زمن عمر بن الخطاب وأصبعه على صدغه كما وضعها حين قتل
قال أبو عيسى هذا حديث حسن غريب
قال الشيخ الألباني : صحيح



ايهاب احمد كتب:
اللهم اجعلنا من جندك فإن جندك هم الغالبون ،

واجعلنا من حزبك فإن حزبك هم المفلحون ،

واجعلنا من أوليائك فإن أوليائك لا خوف عليهم ولا هم يحزنون.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الودق
مشرفة
avatar

نقاط : 4321
السٌّمعَة : 47
تاريخ التسجيل : 19/05/2018

مُساهمةموضوع: رد: المرء باصغريه قلبه ولسانه   السبت مايو 26, 2018 1:25 pm

ايهاب احمد كتب:
( سنن أبي داود )
3043 حدثنا مسدد بن مسرهد حدثنا سفيان عن عمرو بن دينار سمع بجالة يحدث عمرو بن أوس وأبا الشعثاء قال كنت كاتبا لجزء بن معاوية عم الأحنف بن قيس
إذ جاءنا كتاب عمر قبل موته بسنة اقتلوا كل ساحر وفرقوا بين كل ذي محرم من المجوس وانهوهم عن الزمزمة
فقتلنا في يوم ثلاثة سواحر وفرقنا بين كل رجل من المجوس وحريمه
في كتاب الله وصنع طعاما كثيرا فدعاهم فعرض السيف على فخذه فأكلوا ولم يزمزموا وألقوا وقر بغل أو بغلين من الورق ولم يكن عمر أخذ الجزية من المجوس حتى شهد عبد الرحمن بن عوف أن رسول الله صلى الله عليه وسلم أخذها من مجوس هجر .

تحقيق الألباني :
صحيح

ايهاب احمد كتب:
2762 - [ 4 ] ( متفق عليه )
وعن النعمان بن بشير قال :
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
" الحلال بين والحرام بين وبينهما مشتبهات
لا يعلمهن كثير من الناس
فمن اتقى الشبهاب استبرأ لدينه وعرضه
ومن وقع في الشبهات وقع في الحرام
كالراعي يرعى حول الحمى يوشك أن يرتع فيه
ألا وإن لكل ملك حمى ألا وإن حمى الله محارمه
ألا وإن في الجسد مضغة
إذا صلحت صلح الجسد كله
وإذا فسدت فسد الجسد كله ألا وهي القلب "

ايهاب احمد كتب:
412 - " يا معاذ ثكلتك أمك ،
و هل يكب الناس على مناخرهم في جهنم إلا ما نطقت به
ألسنتهم ،
فمن كان يؤمن بالله و اليوم الآخر فليقل خير أو يسكت عن شر ، قولوا
خيرا تغنموا ، و اسكتوا عن شر تسلموا " .

قال الألباني في "السلسلة الصحيحة" 1 / 699 :

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الودق
مشرفة
avatar

نقاط : 4321
السٌّمعَة : 47
تاريخ التسجيل : 19/05/2018

مُساهمةموضوع: رد: المرء باصغريه قلبه ولسانه   السبت مايو 26, 2018 1:25 pm

ايهاب احمد كتب:
تعلم فليس المرء يولد عالماً

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الودق
مشرفة
avatar

نقاط : 4321
السٌّمعَة : 47
تاريخ التسجيل : 19/05/2018

مُساهمةموضوع: رد: المرء باصغريه قلبه ولسانه   السبت مايو 26, 2018 1:26 pm

رند الناصري كتب:
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: من قال في مؤمن ما ليس فيه, أسكنه الله ردغة الخبال؛ حتى يخرج مما قال
رواه أحمد, وأبو داود، وصححه الألباني

وقال أيضًا صلى الله عليه وسلم: من حمى مؤمنًا من منافق يعيبه بعث الله تبارك وتعالى ملكًا يحمي لحمه يوم القيامة من نار جهنم، ومن رمى مؤمنًا بشيء يريد به شينه حبسه الله تعالى على جسر جهنم؛ حتى يخرج مما قال
رواه أحمد, وأبو داود, وحسنه الألباني,

السلام عليك

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
المرء باصغريه قلبه ولسانه
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى عباد الرحمن الإسلامي الاجتماعي :: فَأْوُوا إِلَى الْكَهْفِ :: فَسَوْفَ يَأْتِي اللَّهُ بِقَوْمٍ يُحِبُّهُمْ وَيُحِبُّونَهُ-
انتقل الى: