منتدى عباد الرحمن الإسلامي الاجتماعي

لتوعية المسلمين بشؤون دينهم ودنياهم ونبذ التحزب والتمذهب والطائفية ولإنشاء مجتمع متوحد على ملة أبينا إبراهيم وسنة سيدنا محمد (عليهم الصلاة والسلام)
 
الرئيسيةالتسجيلدخول
الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي أَنزَلَ عَلَى عَبْدِهِ الْكِتَابَ وَلَمْ يَجْعَل لَّهُ عِوَجًا * قَيِّمًا لِّيُنذِرَ بَأْسًا شَدِيدًا مِن لَّدُنْهُ وَيُبَشِّرَ الْمُؤْمِنِينَ الَّذِينَ يَعْمَلُونَ الصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ أَجْرًا حَسَنًا * مَاكِثِينَ فِيهِ أَبَدًا * وَيُنذِرَ الَّذِينَ قَالُوا اتَّخَذَ اللَّهُ وَلَدًا * مَّا لَهُم بِهِ مِنْ عِلْمٍ وَلا لِآبَائِهِمْ كَبُرَتْ كَلِمَةً تَخْرُجُ مِنْ أَفْوَاهِهِمْ إِن يَقُولُونَ إِلاَّ كَذِبًا * فَلَعَلَّكَ بَاخِعٌ نَّفْسَكَ عَلَى آثَارِهِمْ إِن لَّمْ يُؤْمِنُوا بِهَذَا الْحَدِيثِ أَسَفًا * إِنَّا جَعَلْنَا مَا عَلَى الأَرْضِ زِينَةً لَّهَا لِنَبْلُوَهُمْ أَيُّهُمْ أَحْسَنُ عَمَلا * وَإِنَّا لَجَاعِلُونَ مَا عَلَيْهَا صَعِيدًا جُرُزًا * أَمْ حَسِبْتَ أَنَّ أَصْحَابَ الْكَهْفِ وَالرَّقِيمِ كَانُوا مِنْ آيَاتِنَا عَجَبًا * إِذْ أَوَى الْفِتْيَةُ إِلَى الْكَهْفِ فَقَالُوا رَبَّنَا آتِنَا مِن لَّدُنكَ رَحْمَةً وَهَيِّئْ لَنَا مِنْ أَمْرِنَا رَشَدًا
الموسوعة الحديثية http://www.dorar.net/enc/hadith
تَنْزِيلٌ مِنْ رَبِّ الْعَالَمِينَ http://tanzil.net
إِنَّ هُدَى اللَّـهِ هُوَ الْهُدَىٰ
قال عليه الصلاة والسلام في حجة الوداع (الا أخبركم بالمؤمن: من أمنه الناس على أموالهم وأنفسهم ، والمسلم من سلم الناس من لسانه ويده ، والمجاهد من جاهد نفسه في طاعة الله ، والمهاجر من هجر الخطايا والذنوب)
شاطر | 
 

  بشر الحافي

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الودق
مشرف
avatar

نقاط : 4117
السٌّمعَة : 18
تاريخ التسجيل : 19/05/2018

مُساهمةموضوع: بشر الحافي   السبت مايو 26, 2018 9:31 am

عبد النور كتب:
السلام  عليكم  ورحمة  الله

توبة بشر الحافي :كان بشر من العابثين اللاهين غير الآبهين لشيء, وفي ليلة كان يلهو مع رفاقه يشربون ويمرحون , فمرَّ بهم رجل صالح , فدقَّ الباب , فخرجَت إليهِ جارية , فقال لها: صاحب الدار حرُّ أم عبد ؟ قالت : بل حُرّ , قال : صدَقْتِ , لو كان عبداً لاستعمل أدب العبودية , فَسَمِعَ بِشر مُحاورَتُهُما , فسارع إلى الباب حافياً حاسراً , قد ولَّى الرَّجُل , فقال للجارية : ويحك! من كلَّمكِ وماذا قال لكِ ؟ فأخبَرَتْهُ بما جرى , فقال : أي ناحية أخَذَ هذا الرّجُل ؟ قالت : كذا , فَتَبِعَه بِشر حتّى لَحِقهُ , فقال له : يا سيدي أنت الذي دققت الباب وخاطبت الجارية ؟ قال : نعم , , قال : أعد علَيَّ الكلام , فأعَادَهُ عليهِ فَمَرَّغَ بِشر خدَّيهِ على الأرض فقال : بل عبد ! ثمّ هام على وجهه حافياً حاسراً , حتى عُرِفَ بالحَفاء فقيل له : لِمَ لا تلبسُ نعلاً , قال لأنّي ما صالَحَنِي مولاي إلاّ وأنا حافِِ فلا أزول عن هذه الحالة حتى الممات


ماذا  قال  عنه العلماء
......
[size=18]الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فبشر بن الحارث الحافي ليس تابعياً، وإنما هو في الطبقات التي جاءت بعد التابعين، وقد وردت ترجمته في كتب التراجم والرجال، وننقل لك منها ما أورده ابن كثير في البداية والنهاية، حيث قال: هو بشر بن الحارث بن عبد الرحمن بن عطاء بن هلال بن ماهان بن عبد الله المروزي أبو نصر الزاهد المعروف بالحافي. نزل بغداد. قال ابن خلكان: وكان اسم جده عبد الله الغيور، أسلم على يدي علي بن أبي طالب قلت: وكان مولده ببغداد سنة خمسين ومائة، وسمع بها شيئاً كثيراً من حماد بن زيد وعبد الله بن المبارك وابن مهدي وأبي بكر بن عياش وغيرهم، وعنه جماعة منهم: أبو خيثمة وزهير بن حرب وسري السقطي والعباس بن عبد العظيم ومحمد بن حاتم. قال محمد بن سعيد: سمع بشر كثيراً ثم اشتغل بالعبادة واعتزل الناس ولم يحدث، وقد أثنى عليه غير واحد من الأئمة في عبادته وزهادته وورعه ونسكه وتقشفه.

قال إلإمام أحمد يوم بلغه موته: لم يكن له نظير إلا عامر بن عبد قيس ولو تزوج لتم أمره، وفي رواية عنه أنه قال: ما ترك بعده مثله، وقال إبراهيم الحربي: ما أخرجت بغداد أتم عقلاً منه، ولا أحفظ للسانه منه، ما عرف له غيبة مسلم، وكان في كل شعرة منه عقل ولو قسم عقله على أهل بغداد لصاروا عقلاء وما نقص من عقله شيء، وذكر غير واحد أن بشرا كان شاطراً في بدء أمره، وأن سبب توبته أنه وجد رقعة فيها اسم الله عز وجل في أتون حمام فرفعها ورفع طرفه إلى السماء وقال: سيدي اسمك ههنا ملقى يداس ثم ذهب إلى عطار فاشترى بدرهم غالية وضمخ تلك الرقعة منها ووضعها حيث لا تنال، فأحيا الله قلبه وألهمه رشده وصار إلى ما صار إليه من العبادة والزهادة.

من كلامه: من أحب الدنيا فليتهيأ للذل، وكان بشر يأكل الخبز وحده فقيل له: أما لك أدم؟ فقال: بلى أذكر العافية فأجعلها أدماً. وكان لا يلبس نعلا بل يمشي حافياً فجاء يوماً إلى باب فطرقه فقيل من ذا؟ فقال: بشر الحافي، فقالت له جارية صغيرة: لو اشترى نعلاً بدرهم لذهب عنه اسم الحافي. قالوا: وكان سبب تركه النعل أنه جاء مرة إلى حذاء فطلب منه شراكاً لنعله فقال: ما أكثر كلفتكم يا فقراء على الناس فطرح النعل من يده وخلع الأخرى من رجله وحلف لا يلبس نعلا أبداً.

قال ابن خلكان: وكانت وفاته يوم عاشوراء وقيل في رمضان ببغداد وقيل بمرو سنة سبع وعشرين ومائتين. قلت: الصحيح ببغداد في هذه السنة وقيل في سنة ست وعشرين، والأول أصح والله أعلم.

وحين مات اجتمع في جنازته أهل بغداد عن بكرة أبيهم فأخرج بعد صلاة الفجر فلم يستقر في قبره إلا بعد العتمة، وكان علي المدائني وغيره من أئمة الحديث يصيح بأعلى صوته في الجنازة هذا والله شرف الدنيا قبل شرف الآخرة، وقد روي أن الجن كانت تنوح عليه في بيته الذي كان يسكنه، وقد رآه بعضهم في المنام فقال: ما فعل الله بك، فقال: غفر لي ولكل من أحبني إلى يوم القيامة

http://fatwa.islamweb.net/fatwa/index.php?page=showfatwa&Option=FatwaId&Id=64318

اللهم  صل  علي  سيدنا  محمد  واله  وسلم
[/size]


عدل سابقا من قبل الودق في السبت مايو 26, 2018 10:32 am عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الودق
مشرف
avatar

نقاط : 4117
السٌّمعَة : 18
تاريخ التسجيل : 19/05/2018

مُساهمةموضوع: رد: بشر الحافي   السبت مايو 26, 2018 9:34 am

mervat كتب:
بارك الله فيك اخي الفاضل عبد النور قصة وموعظة

بشر الحافي يسمونه عندنا بهلول وهم الناس اللي زهدوا الدنيا

زادك الله من نوره وبركته ورزقه

يوسف عمر كتب:
سبحان الله .. هل هو بهلول نفسه ؟

دخلت مرة مقبرة في بغداد .. زرتُ فيها أعلاما من الصالحين
كان منهم بهلول
والجنيد البغدادي
وذو النون المصري
وإبراهيم الخواص
ويوشع بن نون (يقولون إن القبر له والله أعلم)

رحمهم الله وألحقنا بهم وبأجرهم وبدرجتهم في الجنة
اللهم آمين

السلام عليكم


ام عبدالله كتب:
رحمه الله
انا مستغربة بعض الشئ يعني لماذا هناك من يمشي حافيا ويزهد عن متاع الدنيا التي حلل الله له يعني هل هذا الفعل يقرب الانسان من ربه
رايت شخص بعيني يلبس سترة جلدية في الصيف لاادري لماذا البعض يتصرف هكذا مع انه لم يذكر عن الرسول صلى الله عليه وسلم مثل تلك الافعال بل بالعكس كان يتطيب ويصلح نعله بنفسه ويعتني بمظهره
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الودق
مشرف
avatar

نقاط : 4117
السٌّمعَة : 18
تاريخ التسجيل : 19/05/2018

مُساهمةموضوع: رد: بشر الحافي   السبت مايو 26, 2018 9:35 am

حبيب القرآن كتب:
فَمَنْ يُرِدِ اللَّهُ أَنْ يَهْدِيَهُ يَشْرَحْ صَدْرَهُ لِلْإِسْلَامِ وَمَنْ يُرِدْ أَنْ يُضِلَّهُ يَجْعَلْ صَدْرَهُ ضَيِّقًا حَرَجًا كَأَنَّمَا يَصَّعَّدُ فِي السَّمَاءِ كَذَلِكَ يَجْعَلُ اللَّهُ الرِّجْسَ عَلَى الَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ (125) وَهَذَا صِرَاطُ رَبِّكَ مُسْتَقِيمًا قَدْ فَصَّلْنَا الْآيَاتِ لِقَوْمٍ يَذَّكَّرُونَ (126) لَهُمْ دَارُ السَّلَامِ عِنْدَ رَبِّهِمْ وَهُوَ وَلِيُّهُمْ بِمَا كَانُوا يَعْمَلُونَ (127)

رضيت بما قسمَ الله لي * * * وفوّضتُ أمري إلى خالقي
كما أحسن الله فيما مضى * * * كذلك يُحسن فيما بَقِي
فالنور في قلبي وقلبي في يديْ * * * ربّي وربّي ناصري ومعيني
سأعيش معتصماً بحبل عقيدتي * * * وأموت مبتسماً ليحيا ديني


(الَّذِينَ إِنْ مَّكَّنَّاهُمْ في الأرْضِ أَقَامُواْ الصلاةَ وَاتَوُاْ الزكاةَ وَأَمَرُواْ بِالْمَعْرُوفِ وَنَهَوْاْ عَنِ الْمُنْكَرِ وَلِلَّهِ عَاقِبَةُ الأمُورِ)

(أَنَّمَا الْحَيَاةُ الدُّنْيَا لَعِبٌ وَلَهْوٌ وَزِينَةٌ وَتَفَاخُرٌ بَيْنَكُمْ وَتَكَاثُرٌ فِي الْأَمْوَالِ وَالْأَوْلَادِ)

(يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا مَا لَكُمْ إِذَا قِيلَ لَكُمُ انْفِرُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ اثَّاقَلْتُمْ إِلَى الْأَرْضِ أَرَضِيتُمْ بِالْحَيَاةِ الدُّنْيَا مِنَ الْآَخِرَةِ فَمَا مَتَاعُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا فِي الْآَخِرَةِ)


(فَمَا مَتَاعُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا فِي الْآَخِرَةِ إِلَّا قَلِيلٌ)


جزاكم الله خيرا اخى الكريم ورزقكم الجنه ومتاعها وصرف الله عنكم هموم الدنيا وكبدها وانار قلبك الى دار النجاه وحشرنا الله جميعا تحت عرش الرحمن اللهم آمين


( لا اله الا الله محمد رسول الله )
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الودق
مشرف
avatar

نقاط : 4117
السٌّمعَة : 18
تاريخ التسجيل : 19/05/2018

مُساهمةموضوع: رد: بشر الحافي   السبت مايو 26, 2018 9:35 am

عبد النور كتب:

اللهم امين واياكم اخي الكريم حبيب القرءان





اختنا عائشة


تلك امة قد خلت لها ماكسبت ولكم ماكسبتم ولا تسألون عما كانوا يعملون

صدق الله العظيم
ان تقبل الله منه توحيده وصلاته وصيامه وكل عمله الصالح..
اترين مشيته حافي القدمين تدخلانه النار

هل وصي من خلفه او امرهم بالمشي حفاااة...لا طبعا ..فما دام هذا العمل لايتعلق بمخلوق بل بينه وبين الله وعنده عذره فلا شان لنا بذالك اختي الكريمة وحسابه علي الله

ذالك من غلبة الحال عليه
وقد ضعف تجاه حاله

فسادة الاولياء هم الصحااابة
كان عندهم احوال مع الله
ولكنهم اقويااء يتحملونها ويتغلبون عليها واحيانا يضعفون

فهذا عمر رضي الله عنه كان الناس يعودونه وهو طريح الفراش

ليس من مرض ولكن ربما مر علي اية في ورده .في قيام اللل فاثرت عليه

اللهم صل علي سيدنا محمد واله وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الودق
مشرف
avatar

نقاط : 4117
السٌّمعَة : 18
تاريخ التسجيل : 19/05/2018

مُساهمةموضوع: رد: بشر الحافي   السبت مايو 26, 2018 9:37 am

ام عبدالله كتب:
صدقت اخي عبدالنور
احسن الله اليك تذكرت حال اويس القرني وندمت على ماكتبته

عبد النور كتب:
=]لاعليك  اختي  عاااائشة
فانما  الدافع  الذي  جعلك تكتبين  هو الغيرة  علي  سنة  الحبيب صلي الله  عليه  وسلم


اللهم  صل  علي سيدنا  محمد واله  وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
بشر الحافي
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى عباد الرحمن الإسلامي الاجتماعي :: فَأْوُوا إِلَى الْكَهْفِ :: فَسَوْفَ يَأْتِي اللَّهُ بِقَوْمٍ يُحِبُّهُمْ وَيُحِبُّونَهُ-
انتقل الى: